فاس-مكناس: ندوة عن بعد حول الشباب والديمقراطية التشاركية

أرضية الندوة عن بعد حول الشباب والديمقراطية التشاركية -فاس-مكناس

ليوم الجمعة 0 1 يوليوز 2020

بهدف المساهمة في تملك مفهوم الديمقراطية التشاركية من لدن الفاعلين/ات المدنيين/ات الشباب يسعى المركز الى تكوين ودعم قدرات الفاعلين/ت المدنيين/ات الشباب في مجال الديمقراطية التشاركية بجهة فاس-مكناس وكدلك إنجاز دراسة عن واقع حال الديمقراطية التشاركية في المغرب؛    

حصول الفاعلين المدنيين الشباب على كفايات وقدرات في التعاريف: الدراية بالقوانين والتشريعات الخاصة بالديمقراطية التشاركية: الدستور المغربي ومفهوم المشاركة المواطنة او الديمقراطية التشاركية لاسيما الفقرة الثانية من الفصل السادس، الفقرة 3 من الفصل 12، الفصل 13، الفصل 14، الفصل 15، الفصول 136 و139، الفقرة الأولى من الفصل 156؛ القوانين التنظيمية الخاصة بالديمقراطية التشاركية (تقديم العرائض إلى السلطات العمومية، تقديم الملتمسات في مجال التشريع، على المستوى المحلي من خلال المشاركة في الهيئات المحلية للتشاور، على صعيد الجماعات الترابية، أو من خلال تقديم العرائض، قصد المطالبة بإدراج نقط ضمن جدول اعمال هذه المجالس، الميزانية التشاركية الخ)؛

كذلك يسعى المشروع على حصول الفاعلين المدنيين الشباب على كفايات وقدرات في المعرفة الإجرائية: معرفة كيفية القيام بعمل ما في مجال الديمقراطية التشاركية؛ وعلى كفايات وقدرات في المعرفة المشروطة: معرفة متى ولماذا تفعيل الديمقراطية التشاركية.  

عـزم المغـرب تفعيل مقتضيات دستور 2011 والوفـاء بواجباتـه المترتبـة عـن التزاماتـه الدوليـة خاصة تلك المتعلقة بالديمقراطية التشاركية ليس بمعزل عن التحولات التي يعرفها المجتمع المغربي بكل فئاته خاصة الشابة منها. وغني عن البيان أن البحث والدراسة والتكوين والنقاش والحوار يحتل مكانا مركزيا ضمن هذا الورش الكبير. من هنا تأتي أهمية تكوين وبناء ودعم قدرات الفاعلين/ات المدنيين/ات خاصة الشباب منهم على صعيد القوانين الوطنية والاتفاقيات الدولية ذات الصلة بالديمقراطية التشاركية وكدلك المتعلقة بها كالسياسات العمومية والترافع والتتبع والتقييم وتعميق النقاش والحوار بخصوصها. ويندرج هذا المشروع تماما مع ماهية ورؤية ومهام مركز الدراسات والأبحاث في العلوم الاجتماعية الذي رآكم تجربة ما يناهز 26 سنة في البحث الأكاديمي والميداني في العلوم الاجتماعية بنفس مدني وجمعوي حيث أن المركز يعد جزءا من الدينامية المدنية الجمعوية في المغرب.

بالنظر إلى المهام المؤسساتية الجديدة التي يعترف الدستور بها للمجتمع المدني، والتراكم التاريخي للحركة المدنية والجمعوية المغربية، والمواثيق الدولية ذات الصلة، وقيم الديمقراطية، والاستقلالية والعدالة، وتفعيل وإصدار القوانين التنظيمية للجمعيات والديمقراطية التشاركية، والمناظرتين الحواريتين الوطنيتين الكبرى حول المجتمع المدني المغربي؛ تتجلى ضرورة المثابرة لمواصلة جهود التكوين وبناء قدرات الفاعلين المدنيين لتملك دورهم الدستوري والمجتمعي. وفي هذا الصدد، فإن موضوع دعم قدرات الشباب الفاعل في منظمات المجتمع المدني هو موضوع رئيسي في هذا النهج. من هذا المنظور، تظهر أهمية المشروع الذي يقترحه المركز بشراكة مع جمعيات من المجتمع المدني في إطار نهج تشاركي ومدمج للشباب ودراسة التشريعات المعمول بها وواقع الحال؛ وتنظيم ورشات للتوعية وبناء القدرات الجمعيات على صعيد القوانين الوطنية والاتفاقيات الدولية ذات الصلة بالديمقراطية التشاركية وكدلك المتعلقة بها كالسياسات العمومية والترافع والتتبع والتقييم وتعميق النقاش والحوار بخصوصها والتفكير سويا في انتاج آراء حول هذه القضايا التي يمكن أن تقنع صناع القرار بإدراجها في جدول أعمالهم.

1.     موقع إنجاز المشروع:

  • الجهة: فاس-مكناس
  • العمالة/ الاقليم: فاس-مكناس-صفرو-بولمان-تازة
  • الجماعة: الجماعات المتواجدة داخل تراب جهة فاس-مكناس يتم تحديدها في حين انجاز الأنشطة والعمليات الخاصة بالمشروع

2.     الفئة أو الفئات المعنية بالمشروع:

  • الفئة المعنية: الفاعلون/ات المدنيون/ات الشباب التي تقل أعمارهم عن 35 سنة
  • عدد المستفيدات والمستفيدين المباشرين: 60 شابة وشاب
  • عدد المستفيدات والمستفيدين غير المباشرين: 100
  • شركاء آخرون في المشروع:
  • المنتدى المدني الديمقراطي المغربي وفروعه بجهة فاس مكناس وكذلك جمعياته الموضوعاتية المتكونة من:
  • الجمعية المغربية للصحة والبيئة؛
  • الجمعية المغربية للإنصاف البيئي والتنمية؛
  • الجمعية المغربية للاقتصاد الاجتماعي والتضامني؛
  • الجمعية المغربية للتربية المقارنة؛  
  • رابطة النساء المغربيات من أجل التنمية البشرية؛
  • الجمعية المغربية للأبحاث والدراسات في التنمية الاجتماعية؛  
  • الجمعية المغربية للتواصل من أجل التنمية؛
  • مجموعة البحوث والدراسات حول الهجرة؛
A propos CERSS مركز الدراسات 152 Articles
Administrateur du site

Soyez le premier à commenter

Laisser un commentaire